النجف نيوز – من الذاكرة الى الحاضر …

ديسمبر 29, 2011
7

بقلم /أمجد الاعرجي

وجدت وانا احد ابناء هذه المدينة من الواجب ان اكتب كلماتي هذه بكل افتخار مع الامتنان لرجال  وقفوا بكل اخلاص لخدمة مشروع النجف الاشرف الثقافي 2012متحملين المسؤولية امام الله ورسوله (ص) والإمام علي بن أبي طالب (ع) ولنعلم الجميع إن  للنجف الاشرف رجال أوفياء يخدمون المشروع بكل إخلاص،ونستوحي وإياكم هذه الصورة من ذاكرتي في الوهلة الاولى لمشروع النجف الاشرف عاصمة الثقافة الاسلامية 2012 في عام 2008  قد شهدت تدوين كلمات د. جابر الجابر الوكيل الاقدم لوزارة الثقافة في سجل مركز الثقافة للأعداد لعاصمة النجف الاشرف في مناسبة افتتاح المركز آنذاك ، ومن كلماته ولمساته التي كانت هي : على بركة الله نفتتح مركز الثقافة للأعداد لعاصمة النجف عام 2012ولتكون هذه المدينة كما اراد لها الله من قبل صرحا للمعرفة والعلم والفكر والادب ، بعد ما حل بها علي (ع) امير البلاغة والفصاحة والعلم وبعد ما قيض لها ان تكون منبر للمرجعية وملاذاً للأدباء والفضلاء والراغبين باعتراف الحقيقة والساعين لها . بحمد الله على توفيقنا ان كنا اول من اطلق صوت النجف في مؤتمر الدول الإسلامية ليتخذوا قبلة ثالثة لهم وعاصمة لوعيهم وفكرهم الصحيح . اماحاضرنا اليوم اذ نجد الجابري عازم مع ثلة خيرة ماضين بافتتاح واستقبال عام 2012 بمؤتمره الدولي الاول الذي يقيمه مركز القصب للثقافات تحت شعار (النجف الاشرف عاصمة الثقافة والعلم والمعرفة لألف عام ) وبرعاية من قبل المشروع .وهذا المؤتمر الذي سيكون نبراسا بمحاوره واهدافه السامية التي تخرج كنوز واسرار مدينة (بانيقيا) بحقيقتها التاريخية والحضارية الممتد لألف عام واكثر، والتي هي أمانة في أعناق الشرفاء من ابنائها الغيارى  ويجب على كل غيور وشريف ان يقف ويتكاتف  لإنجاحها اجلالا وانحناء لقدسيتها الشريفة كونها مدفن الأنبياء والصالحين منذ ابونا ادم (ع) وليومنا هذا .        

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان