النجف نيوز – رئيس هيئة الاستثمار في النجف: تعديل قانون الأستثمار سيساعد في اصلاح وتأسيس نظام اقتصادي جديد في العراق

أكتوبر 19, 2013
26

النجف نيوز / حاوره – صفاء الرماحي 

فيما تستمر الصراعات بين الحكومة والبرلمان يبقى ملف أزمة السكن في العراق كابوسا يؤرق ملايين العراقيين ووزرا تحمله التشريعات المنقوصة وغير القابلة للمرونة من جانب التنفيذ الحكومي المباشرأو من جانب الجهد الأستثماري المحلي والخارجي . 

وفي ظل هذه الأزمة التي تلقي بظلالها السيئة على الأوضاع الأجتماعية والاقتصادية في البلاد تتعلق الحكومات المحلية بشماعة نقص التمويل أو صعوبة تطبيق تشريعات قانون الاستثمار ، فيما ينتظر المواطن تنفيذ المواعيد مع ولوج العراق العام الحادي عشر بعد التغير .

في حوارنا لـ(وكالة النجف نيوز)  نتناول جوانب في المجالات العقارية والصناعية والزراعية والأسكانية واعمار البنية التحتية في المواصلات والأتصالات والصحة والتعليم وغيرها بأوجهها التشريعية والتنفيذية والتخصصية والأجتماعية آملين كشف النقاب واماطة اللئام عن موطن الخلل راجين تقبل المسؤول لهذه الطروحات والكف عن اطلاق الوعود غير القابلة للتنفيذ والتي أضرت كثيرا بالثقة المتزعزعة أصلا بين الناس والمسؤولين…  

النجف انيوز :نبذة عن الهيأة واهدافها؟

رئيس الهيأة :هيأة استثمار النجف الأشرف وحدة اقتصادية متكاملة مملوكة للدولة مرتبطة بالمحافظ وتخضع لرقابة مجلس المحافظة .

أسست أستنادا لاحكام قانون الاستثمار رقم (13) لسنة (2006) بتاريخ 11/3/2008 من سبعة اعضاء بما فبهم رئيس الهيأة ونائبة وتقوم بأجراء التخطيط الاستثماري وتشجيع الاستثمار ومنح اجازات الاستثمار للمشاريع الاستثمارية في كافة مجالاتها .

تهدف الهيأة الى دفع عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتطويرها وجلب الخيرات التقنية والعلمية وتنمية الموارد البشرية وايجاد فرص عمل للعراقيين بتشجيع الاستثمارات ودعم تأسيس المشاريع الاستثمارية وتوسيعها وتطويرها على مختلف الاصعدة الاقتصادية ومنح الامتيازات والاعفاءات لهذه المشاريع .

النجف نيوز : هل ساهم قانون الاستثمار في حل مشكلة السكن في ظل الزحف السكاني الذي تشهدة المحافظة ؟

رئيس الهيأة : الاستثمار بشكل عام طريق للنهوض والتقدم سارة علية جميع الدول المتقدمة العراق ليس بدأ في هذا الاتجاة وهو جزء لايتجزأ من هذا العالم وهو يحضى الدول المتقدمة .

بالنسبة لنا في هيأة استثمار النجف الأشرف رفعنا معوقات العمل الى الهيأة الوطنية للاستثمار ومنها الى مجلس الوزراء وبدأ اتخاذ قرارت وتعليمات جديدة حسب الأصلاحات المسموحة لتعديل قانون الاستثمار أو لوضع تعليمات لتسهيل عمل القانون . وحل التعارض مع القوانين الأخرى مثل قانون البلدبة وعقارات الدولة .في الوقت الحاضر أصبحت العملية أكثر وضوحا وبدأت العملية الاستثمارية تأخذ مجراها الصحيح ، وفي الحقيقة ان مهمة قانون الاستثمار الأساسية هي حل مشكلة السكن وهذه المشكلة تتجلى في محافظة النجف الأشرف بصورة واضحة نتيجة الزحف السكاني الهائل الذي تشهده هذه المحافظة المقدسة سواء للعمل او لطالبي الأمان من العنف والأرهاب .

مهمة قانون الأستثمار الأساسية هي حل مشكلة السكن في المحافظة .

النجف نيوز : كيف يتم التعامل مع المستثمر وماهي الخطط التي تضعونها للتعامل معه ؟

رئيس الهيأة :هناك قانون يحكم العلاقة بين الهيأة وبين المستثمر وهناك ضوابط وآلية لتنفيذ هذا القانون تضعها الهيأة كلا حسب ظروفة وحسب وضعة .

المستثمر حر بحسب قانون الاستثمار ، في البدء نعطيه قطعة الأرض و نقوم بأشراف على العمل لتأمين المواد المستخدمة في البناء وهو بدوره يقيم المشروع بتمويل منه ، ويكون البيع حر للمستثمر وبالسعر الذي يحدده ومن دون تدخل قانون الاستثمار أو الحكومة أو أية جهة أخرى .

الأرض تملك للمستثمر في فترة بناء المجمع السكني ولكن بعد ان ينتهي البناء وتصبح وحدات سكنية يلزم المستثمر ان يبعها الى العراقيين حصرا ، ولا يجوز له البيع لأجنبي ،وفي هذه الحالة تكون قطعة الأرض مجانية بالنسبة للمستثمر .

النجف نيوز : ماهي آلية العمل وهل يتم الاستثمار وفق خرائط وهل هناك مدة زمنية للأنجاز ؟

رئيس الهيأة : الله سبحانه وتعالى خلق الكون وخلق كل مافية وفق مدة زمنية معينة ووفق عمر معين ولابد وان يكون هناك مدة لتنفيذ المشروع وكذلك يكون تلكؤ ويكون تأخير ويتفاوت بين مشروع وآخر.

يقدم المستثمر مشروعة والخرائط التي لديه ،ونحن بدورنا نتأكد من الكفاءة المالية ونتأكد من رصانة الشركة وهل قادرة على انجاز المشروع دون مخالفات أو قصور ، من خلال الأوراق الثبوت للشركة والأعمال المنفذة سابقا ونطلب من المستثمر تقديم التصاميم والخرائط ودراسة الجدوى للمشروع ، وبعد دراستها نرسلها الى مديرية التخطيط العمراني للتأكد من عدم وجود اشكال من ناحيتها ، اما التصاميم فنرسلها الى الهيأة العامة للأسكان في بغداد لغرض المصادقة عليها باعتبارها الجهة القطاعية المسئولة عن هذا الموضوع وبالنسبة للمدة الزمنية لانجاز المشاريع عادة تتراوح مابين ثلاث الى اربع سنوات للمجمعات السكنية الصغيرة اما الكبيرة فتصل لخمس سنوات وأكثر .

النجف نيوز : هل يتركز الاستثمار على الشركات الأجنبية ام ان هناك حصة للمستثمر المحلي ؟

رئيس الهيأة :كل من يتقدم للاستثمار يدرس طلبة سواء كان المستثمر أجنبي او محلي والدراسة حسب المشروع وحسب استجابة المستثمر للمتطلبات التي تضعها هيأة الأستثمار ولا توجد مدة محددة يمكن حصول الموافقة على الطلب بخمسة ايام ويمكن ان تأخذ الموافقة سنوات حسب استجابة المستثمر وهكذا وهناك اسباب ربما تؤخر او تعجل بأصدار الأجازة الاستثمارية .

أغلب مشاريع الاستثمار في السكن تتطلب خبرات عالية ورؤوس اموال ضخمة تستطيع تغطية بناء المجمعات السكنية ، وهذا غير متاح على الأقل في الوقت الحالي للشركات العراقية ،ولكن بالمقابل المستثمر الأجنبي غالبا مايلجأ للشركات المحلية لدرايتها الكاملة بالأوضاع ولتسهيل الأمور وهنا يمكن تبادل الأستفادة والتعاون بين الطرفين .

النجف نيوز : هناك مشاكل كانت تعترض عمل المستثمر الى امد قريب ،كيف تعاملت الهيأة مع هذه القضية ؟

رئيس الهيأة : حسب نوع المشكلة .

النجف نيوز :هل من حلول لقضية القوانين التي تتعارض فيما بينها ومنها قانون الاستثمار ؟

رئيس الهيأة :الزمن كفيل بحل  بهذه الأمور .

النجف نيوز : كونك متخصصا في المشاريع الهندسية أيهما أصلح للمجتمع النجفي – من وجهة نظرك – البناء العمودي أم البناء الأفقي وما هي سلبيات وايجابيات كل منهما ؟

رئيس الهيأة : كلا له اجابيات وسلبيات العمودي اجابياته انه يستوعب عدد اكبر وسرعة اكبر اما سلبياتة يجب ان يتكيف تكل ونوجيا من حيث التكيف وهناك مشكلة التقنية العراقية أو المزاج العراقي لم يتكيف مع البناء العمودي مما يجب الحرية التي تكون دائما مع البناء الأفقي .

نحن في النجف الأشرف لدينا ندرة في الأراضي لأن كل شرائح المجتمع العراقي لدية الرغبة في السكن او العمل بهذه المحافظة المقدسة لاعتبارات كثيرة ، لذلك فأن الأراضي تكون نادرة وأسعارها عالية جدا ، وكل ما تكون قريبة من مركز المدينة القديمة تكون تكون ذات قيمة أكبر وفي النجف الأشرف لاينجح البناء العمودي لما موجود من نقص في الطاقة الكهربائية الى جانب العادات والتقاليد الاجتماعية التي تحكم المجتمع النجفي خصوصا والعراق عموما والبناء الأفقي محبب بشكل كبير لدى العائلة العراقية ولذلك نحن مجبرون على ان نتجه الى البناء العمودي وحاليا نحدده بثلاثة طوابق لكي تنتفي الحاجة للمصعد الكهربائي .

لاينجح البناء العمودي في المحافظة بسبب نقص في الطاقة الكهربائية الى جانب العادات والتقاليد الاجتماعية .

النجف نيوز : هناك تلكؤ عدد كبير من المستثميرين في تنفيذ المشاريع الاستثمارية على الرغم من منحهم الاجازات الأستشمارية ؟

سبب تلكؤ المستثمر في تنفيذ المشاريع الاستثمارية هو عدم وضوح قانون الاستثمار بشكل جيد .

رئيس الهيأة : هناك اسباب عديدة منها عدم وضوح قانون الاستثمار بشكل جيد والخلط بين فكرة المقاولة والاستثمار وتعود المقاول العراقي على استلام دفعات من الدولة وهو حينما جاء للاستثمار نسى ان الدفعات ستكون منه وليس من الدولة هذا سبب والقانون لم يوضح ايضا ماهي الكفاءة المالية على ان تكون كفاءة جيدة ويأتي المستثمر بتأييد  من البنك  بأنة يمتلك الكفاءة الجيد ولكن تعبير البنك لايطابق الواقع وهذا شرط من شروط منح الاجازة للمستثمر وفي البدية كنا نعتمد هذه الكفاءة المصرفية ولكن مع الاسف تبين انها ليست كفاءة مالية ولذلك نطالب بتطوير ووضع ضوابط آخرى لبيان الكفاءة وتحديد نوعية الكفاءة التي نستطيع من خلالها تمييز المستثمر الحقيقي من المستثمر الغير حقيقي وقد تم سحب عدد من الاجازات الاستثمارية وسنستمر بسحب الاجازات من المستثمرين الغير ملتزمين بالضوابط التي وضعتها الهيأة .

النجف نيوز : ماهو السبب بعدم استثمار في قطاع الطاقة الكهربائية ؟

رئيس الهيأة : قانون الاستثمار لايسمح للهيأة بمنح اجازة لااكثر من (30) ميكواط بالاضافة الى انه يضع مسألة الجباية على المستثمر والمستثمر يضع الجباية على الحكومة وهذا التداخل بين الفكرتين لم يجد حل لحد الان والخلل في وزارة الكهرباء والحكومة الاتحادية ويقولون ان مسألة الكهرباء من المشاريع الاستراتيجية ان كان اكثر من (30) ميكواط وحتى (30) ميكواط لم تطبق بحجة ان الوقود من مسؤولية المستثمر وليس من مسؤليتنا وهذه مشكلة حقيقة لم تعالج لحد الان .

النجف نيوز :ما عدد الأجازات الاستثمارية الكلية التي منحة وما مجموع الكلفة الاستثمارية ؟

الهيأة منحت المستثمرين   (207)اجازة استثمار وبكلفة ( 6,759,527,258) $

رئيس الهيأة : عدد الاجازات الكلية التي منحت من قبل هيأة استثمار النجف الأشرف منذ تأسيسها ولحد الآن هو (207) اجازة استثمارية وبكلفة (6,759,527,258) $ في مجال القطاعات التالية السكني العدد (38) السياحي (52) الصناعي (11) النقل (2) التجاري (42) الزراعي (13) الترفيهي (38) التعليمي (8) الكهرباء(1) الصحي (2) .

اما عن موقف الاجازات في مرحلة التنفيذ عدد(79) وبنسبة (38%) وبمبلغ (2,211,718,734) .

اما موقف الاجازات في مرحلة بالبدء بالتنفيذ عدد (29) وبنسبة (14%) وبمبلغ (960,686,965) 

اما موقف الاجازات التي لها ارض ولم تسلم عدد (45) وبنسبة (21,8 ) وبمبلغ (1,390,555,092)

اما موقف الاجازات التي لم يخصص لها ارض عدد (25) وبنسبة (12%) وبمبلغ (977,238,702) 

اما موقف الاجازات التي اكتمل تنفيذها (9) وبنسبة (4,5) وبمبلغ (60,869,203)

اما موقف الاجازات المسحوبة (20) وبنسبة (9,7) وبمبلغ (1,158,458,562)

النجف نيوز : ماهي خططكم المستقبلية في مجالات التقنية الحديثة في الاتصالات والاعلام والحاسوب وصناعة الطائرات والصناعات الألكترونية ؟

نطمح تطوير قدرتنا في مجالات التقنية الحديثة والصناعات الالكترونية .

رئيس الهيأة : عندما يكون الكهرباء مستمر نضع الخطط الاستراتيجية من الناحية العملية وهذا غير ممكن بسبب انقطاع الكهرباء المستمر ولكن من الناحية النظرية ممكن جدا , ونحن عندنا الامكانيات ومنابع القدرة القوية جدا في النجف الأشرف والمستثمر الذي يريد انشاء معمل في المحافظة المقدسة سيحصل على المواد الاولية لااقامة هذا المعمل محليا .

النجف نيوز : كلمة أخيرة ؟

رئيس الهيأة : أتمنى من المستثمر ومن دوائر الدولة في المحافظة ان يعلموا ان الاستثمار هو مستقبل المحافظة المشرق والمستمر والطلب هو قدرة المستثمر والذي لايمتلك القدرة عليه ان لايقدم طلب الى هيأة الاستثمار في المحافظة المقدسة .  

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان