النجف نيوز – النجف تعلن عن خطتها الامنية “المحكمة” بمناسبة عيد الأضحى وتؤكد إمتدادها حتى “عيد الغدير”

أكتوبر 19, 2013
4

أعلنت محافظة النجف، اليوم الأحد، وضع خطة أمنية “محكمة” إستعدادا لزيارة عيدي الاضحى والغدير، وفيما لفتت الى وضع خطة خدمية ساندة تشترك فيها جميع الدوائر الحكومية في المحافظة، بينت أن تطبيق الخطة الامنية سيبدأ في الساعة الثامنة من صباح يوم غد الاثنين وستستمر حتى نهاية زيارة “عيد الغدير”.

وقال محافظ النجف عدنان الزرفي إن “الأجهزة الأمنية في المحافظة إنتهت بالتنسيق مع قيادة عمليات الفرات الاوسط من وضع خطة أمنية محكمة إستعدادا لحماية الزوار الذين يتوافدون على المحافظة في عيد الاضحى”، مبينا أن “معظم قوات وزارتي الداخلية والدفاع ستشاركان في تطبيق الخطة الامنية”.

وأضاف الزرفي أن “هناك خطة خدمية ساندة متكاملة ستكون إلى جانب الخطة الامنية وتتناسب وحجم الزيارة ستشارك فيها كافة الدوائر الحكومية”، مشيرا إلى أن “هناك حشود كبيرة من الزائرين ستتوافد الى المحافظة لاداء مناسك الزيارة وكذلك زيارة قبور موتاهم في مقبرة وادي السلام”.

وشهدت محافظات عراقية محاذية للنجف، من بينها بابل وواسط والبصرة والمثنى، تفجيرات بسيارات مفخخة، راح ضحيتها عدد من القتلى والجرحى تزامنا مع قرب مناسبة عيد الاضحى.

من جهته قال مصدر في شرطة محافظة النجف إن “غرفة العمليات المشكلة لمناسبة عيد الاضحى بالإشتراك مع قيادة عمليات الفرات الاوسط عقدت إجتماعا أمنيا موسعا صباح اليوم الاحد على اثر تلك التفجيرات حضره كافة القادة الامنيين في المحافظة لتدارس الوضع الامني في محافظات الفرات الاوسط ورفد الخطة الامنية بتعزيزات احتياطية تحسبا لاي خروقات محتملة”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن إسمه أن “الخطة ستطبق في الساعة 800 من صباح يوم غد الاثنين، وستستمر حتى نهاية زيارة عيد الغدير في الاسبوع الذي يلي العيد وهناك تعزيزات إضافية وبعض التعديلات في ستجري على الخطة الامنية” مشيرا الى أن “حالة التاهب الامني في المحافظة تم رفعها في المحافظة وتقسيم المدينة الى عدة قطعات”.

يذكر أن مدينة النجف، تشهد بين الحين والأخر أعمال عنف تستهدف تجمعات مدنية ومراكز أمنية خلال الزيارات التي تشهدها المدينة في مناسبات عدة، ولكن لا تخلو أيضا من بعضات الحوادث الجنائية.

  (المدى برس)

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان