النجف نيوز – النجف: العشرات يتظاهرون للمطالبة بتشكيل مؤسسة خاصة لضحايا الإرهاب و”القصاص” من مرتكبي هذه جرائم

مايو 30, 2013
5

بعض المشاركين في تظاهرة النجف اليوم لإنصاف ضحايا الإرهاب/ تصوير (A.M)

النجف نيوز/ متابعة

تظاهر العشرات من المواطنين في النجف، اليوم الجمعة، مطالبين بتشكيل مؤسسة خاصة لـ”تعويض ضحايا الإرهاب” أسوة بالشهداء، و”إنزال القصاص بمرتكبي الجرائم الإرهابية”، رافعين لافتات تندد بقانون العفو العام، وتدعو إلى تفعيل قانون 4 إرهاب.

وتجمع العشرات من ذوي ضحايا الإرهاب والمعوقين منه في ساحة ثورة العشرين وسط النجف رافعين شعارات تطالب بإنصافهم، وتندد بقانون العفو العام، وتدعو إلى تفعيل قانون 4 إرهاب، وتفعيل القوانين الخاصة بتعويض ضحايا الإرهاب في البرلمان.

وقال أمين عام جمعية قناديل الرحمة المنظمة للتظاهرة علي محمد حيال إن “نطالب اليوم بتشكيل مؤسسة خاصة لتعويض ضحايا الإرهاب أسوة بالشهداء، وانزال القصاص بـ”مرتكبي الجرائم الإرهابية”.

وأوضح حيال أن “تظاهرة اليوم تعبر عن مظلومية متضرري الإرهاب في العراق، إذ لحد الآن لم يتم تعويضهم من قبل الدولة بالشكل المطلوب”.

وعد حيال أن “جميع حقوق متضرري الإرهاب مهدورة ولا توجد لهم أي رعاية من قبل الدولة ومعظمهم نسبة العجز لديهم اكثر من 75%، وبالتالي فهم عاطلون عن العمل ومنهم من فقد معيلا كزوج أو أب أو أخ بسبب العمليات الإرهابية”.

يذكر أن قناديل الرحمة هي منظمة مدنية غير مدعومة من الحكومة أسست قبل سنتين، للمطالبة بتعويض ضحايا الإرهاب وإيصال صوتهم إلى الدولة.

يذكر أن كتلة المواطن البرلمانية التابعة للمجلس الإسلامي الأعلى، طالبت الثلاثاء (الخامس من شباط 2013)، بمنح ضحايا الإرهاب منذ عام 2003 حقوقا تقاعدية أسوة بعناصر حزب البعث المنحل، مشددة على ضرورة قيام الحكومة بإنصاف هذه الشريحة.

وتأتي المطالبات بإنصاف ضحايا أعمال العنف في العراق، مع بدء اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة مطالب المتظاهرين التي يرأسها حسين الشهرستاني بإحالة عشرات الآلاف من البعثيين الذين كانوا يعملون في مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية على التقاعد او إرجاعهم إلى الخدمة.

المدى برس

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان