النجف نيوز – النجف تقيم ندوة لحماية الطيور المهاجرة والنادرة وتطالب بتطبيق التشريعات للحفاظ على البيئة الطبيعية

مايو 27, 2013
17

بواسطة النجف نيوز / حيدر حسين الجنابي 22/01/2013 13:45:00

عدد المشاهدات : 456 حجم الخط: font_decrease-4212402 font_enlarge-7263886

عقدت مديرية بيئة محافظة النجف الاشرف وبالتعاون مع لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة النجف الاشرف ندوة خاصة حول حماية الطيور الجارحة وبحضور مؤسسات المجتمع المدني التي تعنى بالحفاظ على البيئة وحماية الطيور.
وقال الدكتور مهدي ناصر الزرفي رئيس لجنة الصحة والبيئة في المجلس ” إن مجلس المحافظة له سلطة تشريعية ويمكن إن يساهم من خلال إصدار تشريعات وقوانين لغرض حماية البيئة والطيور في بادية بحر النجف الاشرف فلابد من أيجاد تشريعات لحماية الطيور المهاجرة المهددة بالانقراض “
وأضاف ” لابد من إشراك جميع الدوائر الحكومية المعنية في المحافظة من مجلس المحافظة والإدارة المدنية ودائرة الصحة ودائرة البيئة وكذلك الزراعة والشرطة البيئية ومؤسسات المجتمع المدني من اجل تظافر الجهود لحماية البيئة”
و تحدث الدكتور حيدر الحد راوي مدير وحدة التنوع البيئي قائلا” ضرورة إن تكون حماية البيئة للبر والبحر وحماية الطيور المهددة بالانقراض وتطبيق لبقوانين والتشريعات التي تجعل النجف الاشرف محمية طبيعية تستقبل جميع الطيور المهاجرة والحفاظ على النادر منها من الانقراض “
من جانبه دعى ناظم عبد زيد الخفاجي مدير الجمعية العراقية للصيد وحماية البيئة ” الى حماية بيئة النجف وخصوصا الطيور المهاجرة التي تاتي من الدول المجاورة للعراق ، وهناك عملية غير صحيحة في الصيد تعرف (الدواشة) وتعني الصيد بواسطة الشباك ، إذ يصطاد أعداد كبيرة في كل صيد قد يصل الى (750) طيرا، او اقل او اكثر “.
وبين ” لابد من منع هكذا نوع من الصيد لان الطير عندما يهاجر الى العراق ياتي لاول مرة وحدة ولكن بعد عام قد يعود الى النجف ياتي بافراخه وبعض الطيور معه فان كان عدد الطيور المهاجرة 1000 طائر في العام الحالي فان العدد سيزداد ليصل الى 3000 طائر في العام المقبل ، ومن خلال الصيد العشوائي بالشباك فاننا نقضي على الطيور وعلى الطبيعة الخلابة في بحر النجف الاشرف ، اما في باقي الدول فانها تحرص وتهتم كثيرا بحماية الطيور “.
وقال مدير جمعية الرافدين للصيد وحماية البيئة ” ان هدف الندوة لتسليط الضوء على اهمية البيئة والطيور في النجف ومنع الصيد غير القانوني منها الشباك والكهرباء ومنع الصيد في موسم التكاثر “
واكد هشام ناصر الشبلي نائب رئيس الجمعية العراقية للصيد وحماية البيئة في النجف لـ”وكالة النجف نيوز” ” عقدنا ندوة خاصة حول حماية الطيور الجارحة بالتعاون مع مديرية بيئة محافظة النجف ولجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة النجف”.
وأضاف “نطالب الحكومة المحلية في النجف والحكومة المركزية في بغداد بإنشاء محميات طبيعية في النجف لحماية الثروة الوطنية وعدم انقراضها”، داعياً “مديرية شرطة حماية البيئة بتطبيق قانون رقم 17 لسنة 2010 لحماية الحيوانات البرية في العراق والذي شرعه مجلس النواب العراقي بمحاسبة الصيادين المخالفين ونؤكد على توعية الصيادين للحفاظ على البيئة في النجف والاهوار والمسطحات المائية وحثهم عن الامتناع من الصيد اثناء موسم التكاثر لان هناك تهديد حقيقي لبعض انواع الطيور هي الطيور المهاجرة والقادمة من الصين وروسيا تعتبر نادرة”.
وخلال الندوة تم استعراض المناطق الطبيعية في منخفض بحر النجف وهور بن نجم وبادية النجف الغربية وطالب المشاركون في الندوة بتطبيق التشريعات والقوانين العراقية وخصوصا القانون رقم 17 لسنة2010الذي اقره البرلمان العراقي .
يذكر ان محافظة النجف الاشرف تمتلك محمية طبيعية وبيئتها في منخفض بحر النجف من اكبر المناطق الطبيعية في العراق التي تقصدها الطيور المهاجرة وياتيها رواد الصيد من كل دول العالم وخصوصا العرب من دول الخليج من مواطنين وامراء خليجيين .

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان