ضمن فعاليات أسبوع العفاف .. قسم الشؤون الفكرية في العتبة العلوية يقيم الملتقى السنوي الأول لمكتبة الروضة العلوية 

يناير 3, 2024
16

تيمناً بذكرى الولادة المباركة لسيدة النساء فاطمة الزهراء(عليها السلام) وضمن فعاليات أسبوع العفاف ، أقام قسم الشؤون الفكرية والثقافية الملتقى السنوي الأول لمكتبة الروضة الحيدرية ،لمرور ثمانية عشر عاماً على افتتاحها وتحت شعار(المكتبةُ سِرَاجُ الفُضَلاءِ وَمَيدانُ العُلَمَاء)، وبحضور جمع من طلبة الحوزة العلمية والأكاديميين والمثقفين والمهتمين بالشأن.

وقال عضو مجلس إدارة العتبة العلوية الدكتور عبد الهادي الإبراهيمي أنه “وبعد قرنين من إحيائها أصبحت الخزانة العلوية كنزاً عظيماً لا يقدر بثمن لما احتوته من نوادر المخطوطات، وما يدلل على ذلك ما ذكرته المستشرقة زيغريد هونكه في كتابها شمس العرب تسطع على الغرب إذ قالت: فمكتبة صغيرة كمكتبة النجف في العراق كانت تحوي في القرن العاشر أربعين ألف مجلد، بينما لم تحو أديرة الغرب سوى اثني عشر كتاباً ربطت بالسلاسل خشية ضياعها.

وأضاف الإبراهيمي ” قد أولت الأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة، ولا سيما حاليا، الكثير من الاهتمام لإعادة تنظيمها ورفدها بالمصادر المطبوعة والمخطوطة في شتى صنوف المعرفة بالإضافة إلى آلاف الرسائل والأطاريح الجامعية، كما أهدي إليها كثير من المكتبات الخاصة فبلغ عدد كتبها نحو نصف مليون مؤلف، بضمنها الكتب الحجرية القديمة، وأكثر من سبعة آلاف مخطوطة، وهي في تزايد مستمر ببركة صاحبها أمير البلغاء والمتكلمين أمير المؤمنين (عليه السلام).

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان