انطلاق فعاليات مسابقة النخبة الوطنية الثالثة عشرة القرآنية في رحاب مسجد الكوفة المعظم

يونيو 16, 2022
13

انطلقت صباح اليوم الخميس 16/6/2022 فعاليات مسابقة النخبة الوطنية السنوية بنسختها الثالثة عشرة لحفظ القرآن الكريم وتلاوته المؤهلة للمسابقات الدولية، التي أقامها المركز الوطني لعلوم القرآن التابع لديوان الوقف الشيعي بالتعاون مع امانة مسجد الكوفة والمزارات الملحقة به، تحت شعار: ( تمثيل العراق شرف للجميع ) بحضور وكيل رئيس الديوان للشؤون الدينية والثقافية الدكتور احسان جعفر، ومدير المركز الوطني لعلوم القرآن الدكتور القارئ رافع العامري وممثلي العتبات المقدسة والمزارات الشريفة ونخبة من ممثلي المؤسسات والروابط القرآنية والمهتمين بالشأن القرآني.
استهل حفل افتتاح المسابقة بتلاوة آيٍ من الذكر الحكيم بصوت الفائز الأول بمسابقة النخبة الوطنية الثانية عشرة القارئ حسين علي حسين قارئ مزار الامام القاسم (ع) في بابل، ثم قراءة سورة الفاتحة المباركة ترحماً على أرواح شهدائنا الأبرار، ثم قراءة النشيد الوطني تلتها كلمة ديوان الوقف الشيعي القاها الدكتور احسان جعفر نقل فيها سلام وتحيات معالي رئيس الديوان الدكتور حيدر حسن الشمري للمشاركين بالمسابقة واكد ان ديوان الوقف الشيعي يرعى ويدعم كافة النشاطات القرآنية سواء كانت في المركز الوطني لعلوم القرآن او في المؤسسات القرآنية بالعتبات المقدسة والمزارات الدينية الشريفة لاهميتها للمجتمع واوضح أننا من هذا المكان المبارك والبقعة الطيبة من رحاب مسجد الكوفة أوصي أحبتنا وأبنائنا المشاركين بالمسابقة ببذل الجهود لدعم هذه المسابقة المهمة وجعلها أكثر تميزاً كونها تؤهل الفائزين للمشاركة في المسابقات القرآنية الدولية
اعقبها كلمة امانة مسجد الكوفة المعظم القاها سماحة الشيخ هادي زنجيل مسؤول النشاطات الدينية والثقافية بالمسجد بين فيها إن مسجد الكوفة من اهم نشاطاته هو رعاية كافة النشاطات القرآنية واليوم يستضيف مسابقة النخبة الوطنية القرآنية بنسختها الثالثة عشرة مؤكداً ان القرآن الكريم وهو أعظم مشروع حضاري إصلاحي عرفته البشرية جمعاء فهو شامل لكلّ نواحي الحياة ومجالاتها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والأخلاقية. ودعا بالتوفيق والنجاح لكافة القراء والحفظة وللجنة التحكيمية والقائمين على المسابقة .

بعدها جاءت كلمة المركز الوطني لعلوم القرآن الكريم ألقاها الدكتور القارئ رافع العامري بين خلالها قائلاً: نجتمع هذا اليوم في رحاب مسجد الكوفة المعظم لنعيش هذه الأجواء القرآنية الرائعة واضاف أن هؤلاء الحفّاظ والقرّاء تم جَمعهم من مديريات وملاحظيات أوقاف المحافظات عن طريق مسابقات تمهيدية أشرفت عليها لِجان تحكيمية من أساتذة المراكز والجهات القرآنية في عموم العراق، تم اختيار للمسابقة النهائية ( 31 ) قارئاً، و(18 ) حافظاً ليتنافسوا على مرحلتين فيترشح الأوائل منهم إلى المسابقات القرآنية الدولية وفق الدعوات التي تصل إلى العراق عن طريق ديوان الوقف الشيعي .
وأشار إن المركز الوطني لعلوم القرآن الكريم عمد على إجراء مسابقات وطنية خاصة بالنساء وأخرى لطلبة العلوم الدينية وللمكفوفين، وكذلك لطلبة المدارس الثانوية من الذكور والإناث وإرسال الأوائل منهم إلى المسابقات الدولية.
وشهد حفل الافتتاح عرض فلم وثائقي عن دور المركز الوطني لعلوم القرآن الكريم والنشاطات والبرامج التي أقامها خلال السنوات السابقة.
لتبدأ بعدها على بركة الله تعالى الاختبارات التنافسية للمشاركين في المسابقة والتي تستمر فعالياتها لمدة ثلاثة أيام بواقع ثلاث فترات يومياً الاولى صباحية والثانية بعد الظهر والثالثة ليلاً.

 

التصنيفات : اخبار منوعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان