النجف نيوز – النجف الاشرف تقيم المؤتمر التأسيسي الدولي لأحياء فكر الامام الشهيد محمد باقر الصدر (قـده) تزامناً مع ذكرى استشهاده

أبريل 26, 2012
4

النجف نيوز / امجد الاعرجي

اقامت محافظة النجف الاشرف المؤتمر التأسيسي الدولي الكبير لأحياء فكر الامام الشهيد محمد باقر الصدر تزامنا ًمع حلول الذكرى السنوية 32وبرعاية امام جمعة النجف الاشرف السيد صدر الدين القبانجي ، المؤتمر الذي اقيم في الحسينية الفاطمية الكبرى تحت شعار (الامام الصدر رائد النهضة الاسلامية الحديثة ) وبمشاركة كبار الكتاب والباحثين   فضلاً عن الحضور الدولي من خارج العراق لطلاب الإمام الشهيد السيد محمد باقر الصدر(قدس سره) وبحضور بارز  لوفود من إيران ولبنان وسوريا وتونس والسنغال وكينيا وباكستان، مع عدد كبير من علماء الدين العراقيين من أساتذة الجامعات  من بغداد والنجف والكوفة والبصرة والناصرية وتضمن المؤتمر الكلمات المجسدة لفكر الشهيد السعيد ولما قدمه من خدمة للامة الاسلامية على مدى العصور كما تضمن القاء انشودة باقر الصدر لفرقة الامام علي (ع) مع طرح العشرات من البحوث العلمية .

وقال السيد صدر الدين القبانجي امام جمعة النجف الاشرف  في تصريح خاص له ” ان مضمون كلمتنا هو الاشارة الى عالمية السيد الشهيد الصدر مع تبيان الخطوط الستراتيجية التي وضعها للامة الاسلامية الحديثة والتي من بين اهم اجسامها قيادة المرجعية الدينية والحضور الجماهيري للامة  والالتزام بخط التضحية والعمل على بلورة العروبة الاسلامية تحت الشعوب كما جاء وسيتقدم الشعب العراقي عليه .

وفي المؤتمر كان دور واضح لرجال الدين والسياسة من خلال  الحضور  فقد  بين الشيخ فائد كاظم الشمري رئيس مجلس محافظة النجف الاشرف في تصريح خاص له ” ان هذا المؤتمر يمثل حركة نهضة في سبيل احياء فكر الصدر الذي استطاع ان يرسم منهج الحياة لكل العراقيين وان يعطي لمسة في سبيل احياء الفكر العراقي والفكر الاسلامي بشكل عام وان يكون ركن اساسي من اركان العمل الاسلامي لذلك نهض في المواطن الاسلامية وهذا التجدد في فكره حول ما يبدع العراقيين بالمثال الاول وفي الخط الاول والذي ابدعُ من اجله .
اما الشيخ خالد النعماني رئيس لجنة النزاهة في مجلس المحافظة فقد اشار ” ان هذا المؤتمر هو من الاعمال العظيمة الكبيرة  الجيدة السيد الشهيد كان للامة واستشهد من اجل الامة واستطاع ان يقدم ولولا لم تأخذه المنون لاستطاع ان يقدم انموذج اسلامياً كاملاً ليهتدي به العالم كما ممكن دراسة المؤتمر من الناحية الفكرية  لكن من الناحية انه مصلح ومجدد فهذا يحتاج الى مؤتمرات لتسديد افكار السيد الشهيد ونحن بحاجة لها .

بينما السيد لطيف العميدي الناطق الرسمي للمؤتمر وفي تصريح خاص اوضح ” ان المؤتمر يعطي رسالة تختلف عن باقي المؤتمرات السابقة بانه مؤتمر يكرز على فكر السيد الشهيد الصدر الذي احب ان الجماهير هي التي تحكم وانها اقوى من الطغاة مهما تفرعنوا وهو الذي كان دائماً يردد ويكرر هذه العبارة وان فكره متكاملا ً لقيام الدول العادلة الاسلامية .هذا وقد خرج  المؤتمر بعد الجلسات البحثية بالبيان الختامي الذي تضمن “التأكيد على عالمية فكر الإمام الشهيد الصدر، حيث قدّم عرضا فكريا أصيلا ومقارنا للإسلام استطاع أن يهضم فيه ويناقش وينازل كل الأفكار والمدارس المعاصرة ويتفوق عليها.
  والبعد العالمي هو الذي يدعونا للتأكيد على ضرورة ترجمة مؤلفاته الفكرية لمختلف اللغات لتستنير بها الشعوب وهي في طريق تحررها من هيمنة القوى والأفكار المنحرفة.               
 التأكيد على اعتبار الإمام الشهيد الصدر رائد النهضة الإسلامية الحديثة التي تشهد معالمها في الوطن العربي والإسلامي عموما وفي المجالين الثقافي والسياسي وعلى المستوى الشعبي والنخبوي  .
وتمثل كتبه   الفكرية الارض الصلبة التي تقف عليها طروحات النهضة الإسلامية المعاصرة والتي كان الإمام (الخميني الكبير (  حقق أروع تجربة لها على الأراض في الجمهورية الإسلامية المباركة في إيران.
يأتي ذلك الى جانب اعتبار الشهيد الصدر مفجر الثورة الإسلامية في العراق وباني أسسها وواضع استراتيجيتها.
 أهمية اعتماد كتب الشهيد الصدر(قده) في مناهج الدراسات العليا في الجامعات العراقية والعربية والإسلامية عموما،  دعوة الأساتذة والتدريسيين والطلاب جميعا لاعتمادها في بحوثهم واطروحاتهم  ودراساتهم الجامعية.يدعو المؤتمرون الى أهمية اعتماد المناهج الدراسية التي أعدها الشهيد الصدر(قده) للحوزات العلمية الدينية، مؤكدين قدرة هذه المناهج على تحقيق العمق والأصالة العلمية لدى الطالب الى جانب قدرتها على مواكبة لغة العصر.
ان هذه المناهج التي اعدها الامام الشهيد الصدر تمثل استجابة للضرورة الملحة لتطوير المناهج الدراسية في الحوزات العلمية وبالشكل الذي يحفظ اصالتها ويفتحها على المجالات العلمية المعاصرة.
  يقترح المؤتمرون تشكيل لجنة دائميه تكون بمثابة الأمانة العاملة لهذا المؤتمر تعنى بإحياء فكر الشهيد الصدر (قده) ومتابعة الخطوات اللازمة لتفعيل قرارات هذا المؤتمر وتأخذ على عاتقها مهمة التواصل مع جميع المؤسسات التي تحمل هذا الهم المشترك وتعمل على توفير الإمكانات المادية والفنية اللازمة لذلك.

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان