النجف نيوز – مسيرة الاربعين مشاهدات(4)

يونيو 21, 2019
16

النجف نيوز/ كتب – غزوان العيساوي

الابن يبتسم والرجل الكبير لا يقوي على نطق كلمة واحدة وهو جالس على كرسي المعاقيين ولكن يشعر بالفرح وتارة الحزن ينطق من عينيه اوقفته سالت الابن ما هذه اللوحة التي ترسموها في هذا الطريق .

قال : اخي العزيز انا فرح لاني اسير في هذا الطريق المبارك ويزداد فرحي لان ابي معي .

قلت : وأباك تارة الحزن وتارة الفرح 

قال : الحزن الذي في عينيه لأنه مقعد على الكرسي وأصر على ان يسير في هذا الطريق والفرح لان في سنتين ماضية اتينا الى هنا كنت مصاب في ساقي وأبي من يدفعني على الكرسي وببركة الحسين عليه السلام انا امشي اليوم , واستمر في ايصال كلامه وليس هذا فقط يا اخي كلنا ثقة بالحسين عليه السلام وسوف نأتي العام القادم وسيكون ابي ماشيا على قدميه الى كربلاء .

قلت له : ومن اين لك هذه القناعة ؟

قال لي: الحسين هو النبض الدائم للحياة.

اعتقد انها لو ترسم كلوحة بألوان حمراء وسوداء لكانت لوحة تمثل الولاء الحسيني

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان