النجف نيوز – الحقيبة الرياضية ..مونديال روسيا 201.. اليوم التاسع .. الجمعة.. 22/6/2018

يونيو 27, 2018
17

إعداد وكتابة / علي الحسني – النجف نيوز

شهد اليوم التاسع من مونديال روسيا إقامة(3) لقاءات لحساب الجولة الثانية، كان أبرزها الفوز الرائع لمنتخب نيجيريا على ايسلندا بثنائية أحمد موسى، فيما قلب المنتخب السويسري الطاولة على المنتخب الصربي وألحق به هزيمة قد تبعده عن البطولة، وانتهى اللقاء الثالث بفوز مثير للبرازيل في أولى مباريات اليوم التاسع على منتخب كوستاريكا في الأنفاس الأخيرة من المباراة. 

الأنفاس الأخيرة تهدي البرازيل فوزاً ثميناً على كوستاريكا 

خطف منتخب البرازيل فوزاً ثميناً على منتخب كوستاريكا بهدفين نظيفين لحساب المجموعة الخامسة، التي احتضنها ملعب كريستوفسكي، بقيادة الحكم  الهولندي بيورن كيبرز، بدأ المنتخب البرازيلي ضاغطاً منذ البداية وسدد لاعب وسطه كوتينيو كرة قوة علت العارضة بقليل عند (د.4) وعند (د.10) ومن هجمة سريعة قادها وليان حصلت البرازيل على ركلة حرة مباشرة نفذها نيمار تقطع من الدفاع، رد عليها منتخب كوستاريكا بأول فرصة له (د.13) بتسديدة بروخيس بورا بعد هجمة سريعة، وعرض نيمار مهاراته الفنية (د.18) بحركة رائعة باجتياز أحد لاعبي كوستاريكا قبل أن يحصل على حرة مباشرة، ولاحت لنيمار فرصة لا تعوض بتسجيل هدف السبق لفريقه (د. 27) بانفراده بالمرمى لكن الحارس الكوستاريكي نافاس تصدى للكرة ببراعة، وعاد النجم ونيمار من جديد بعد دقيقتين ليهدد مرمى المنافس بالدخول للعمق من جهة اليسار، وضغط المنتخب البرازيلي على مرمى كوستاريكا وطالبوا عند (د. 39) باحتساب ركلة جزاء، لكن حكم المباراة، وسنحت لكوستاريكا في الدقائق الأخيرة على فرصتين لتهديد مرمى البرازيل كانت الأبرز في الدقيقة الثانية من الوقت الإضافي عن طريق غوانزاليس، لم تشكل أي تهديد حقيقي لينتهي الشوط الأول سلبياً بين المنتخبين، وظهر المنتخب البرازيلي بصورة أفضل في الشوط الثاني بفضل تألق كوتينيو في الوسط الذي كان مصدر هجمات فريقه، وشهدت الدقيقة(5) فرصة تقدم البرازيل بعد ارتطام الكرة بعارضة مرمى كوستاريكا قبل أن يسددها كوتينيو قوية تقطع من الدفاع بأداء ملفت من لاعبي البرازيل، وتصدى نافاس لأكثر من مرة لكرات البرازيل الخطرة أبرزها (د.57) بتسديدة لنيمار تتحول إلى ركنية، تتحول بعدها إلى هجمة مرتدة سريعة يتدخل الدفاع بالانقضاض على الكرة، وعاد نافاس من جديد لينقذ مرماه من هدف محقق بتسديدة قوية من كوتينيو يمسكها الحارس على دفعتين، وأخرى رأسية (د.69) براسية كاسيميرو، ونشط هجوم البرازيل بنزول لاعب ليفربول فيرمينيو، وعاد نيمار من جديد ليضيع فرصة هدف محقق لمنتخب بلاده بعد انفراه بالمرمى (72) لكن يسددها أعلى العارضة وسط حسرة جمهور البرازيل، الذين تنفسوا الصعداء في الدقيقة الأخيرة من اللقاء في (د.78) باحتساب الحكم الهولندي ركلة جزاء لصالح نيمار لكن الحكم عاد والغى قراره بالرجوع الى تقنية (الفار) وتسبب سوء تفاهم، حتى جاءت الدقيقة الأولى من الوقت الإضافي بدل الضائع (90+1) ليفك نجم المباراة ورجلها الأول كوتينيو نحس الفرص الضائعة ويسدد كرة قوية إلى المرمى معلنة أفراح الجمهور البرازيلي، الذي عاد للإبتهاج ثانية بتسجيل نيمار الهدف الثاني بعد متابعة رائعة لكرة زميله دوغلاس كوستا (د. 90+7) وسط فرحة هيستيرية من مدرب البرازيل تيتي، ليتوج نيمار جهوده الكبيرة في المباراة ويجهش في البكاء بعد نهاية اللقاء، وبهذا الفوز رفع المنتخب البرازيلي رصيده إلى (4) نقاط بعد تعادله في المباراة الأولى أمام سويسرا المنتشية بالفوز على صربيا التي ستكون أمام مهمة صعبة لعبور البرازيل في الجولة الثالثة وختام دور المجموعات. 

فوز مثير لنيجيريا على ايسلندا بهدفي موسى

ضمن فعاليات الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة من بطولة كأس العالم 2018 والمقامة على الاراضي الروسية، تمكن المنتخب النيجيري من تحقيق فوز ثمين ورائع على نظيره الايسلندي بهدفين نظيفين في المباراة التي أقيمت بينهما في ملعب فولغو غراد أرينا، بقيادة الحكم  النيوزلندي مات كونجير، ليحقق (3) نقاط غالية وضعته في المركز الثاني في المجموعة خلف كرواتيا وكانت المباراة في شوطها الاول باهتة وقليلة الفرص قبل ان يفرض المنتخب الافريقي سطوته في الشوط الثاني ويتفوق على خصمه بشكل كبير ويخطف احمد موسى هدفين في اللقاء ، وبهذا الفوز اشتعلت المنافسة على المركز الثاني في المجموعة في الجولة الاخيرة بين المنتخبات الثلاث نيجيريا والارجنتين وايسلندا .شهدت الدقيقة (3) أول ركنية في المباراة لصالج ايسلندا، وعند (د.6) وبعد تبادل الهجمات دون تسجيل أي خطورة جاءت (د.17) لتسجل أو محاولة حقيقة لتهديد مرمى إيسلندا موعدة تسديدات من قبل لاعبي نيجيريا أحمد موسى وموسيز وايناتشو، رد عليه المنتخب الإيسلندي في (د.23) تتحول إلى ركنية، ولاحت عديد الفرص لكلا الفريقين حتى جاءت الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول وكرة خطرة لنيجيريا  وسط ضغط من ايسلندا  على المرمى النيجيري في الدقائق الأخيرة وكادوا أن يخرجوا بهدف واحد قبل الذهاب للإستراحة (د.45+1). وفي الدقيقة (4) من الشوط الثاني يسجل المتألق احمد موسى هدفاً ولا أروع بعد سيطرته على الكرة التي وصلته داخل منطقة الجزاء بطريقة رائعة وذكية ليسددها قوية إلى شباك إيسلندا معلناً تقدم نيجيريا بهدف، وحاول المنتخب الإيسلندي من تعديل النتيجة عبر عديد الهجمات لكن دون تهديد مرمى المنافس الذي أحسن التعامل مع مجريات اللقاء في الشوط الثاني عبر السيطرة على منطقة الوسط واستغلال الضعف البدني الذي لازم أغلب لاعبي ايسلندا بسبب ارتفاع حرارة الجو (30 درجة سيليزي) التي لم يتعود عليها الإيسلنديون، وكاد موسى أن يسجل الهدف الثاني (د.74) لولا تدخل عارضة أيسلندا التي حرمت نيجريا من هدف محقق، وعوض موسى هذه الفرصة الثمينة بتسجيل هدف ولا أروع بعد دقيقة واحدة بمجهود فردي بعد اجتيازه المدافع والحارس وبكل هدوء يودع كرته الشباك مسجلاً الهدف الشخصي الثاني له ولمنتخبه، وحصل بعدها منتخب ايسلندا بعد الرجوع لتقنية (الفار) على ركلة جزاء تضيع على الفريق بتسديد اللاعب الكرة بعيدا عن المرمى، وسنحت لإيسلندا فرصة أخيرة(د.88) بعد عدة فرص لنيجيريا، لكن جميعها لم تسفر أي شيء لتنتهي المباراة بفوز ثمين لنيجيريا بهدفين نظيفين مانحة الأرجنتين الأمل في بلوغ الدور التالي بعد خسارتها أمام كرواتيا بثلاثية نظيفة، هذا وتم اختيار مهاجم نيجيريا وصاحب هدفي اللقاء أحمد موسى (رجل المباراة) وعن جدارة واستحقاق، لتخلط نيجيريا بهذا الفوز أوراق المجموعة وتعيد الأمل لمنتخب التانغو. 

سويسرا بقيادة شاكيري تفاجئ صريبا وتضربها بثنائية 

حقق منتخب سويسرا فوزاً ثميناً على منتخب صربيا بهدفين لواحد، لحساب المجموعة الخامسة، في اللقاء الذي جمع الفريقين على ملعب كالينجراد بقيادة الحكم الألماني فيليكس بريتش، افتتح المنتخب الصربي أهداف اللقاء بعد مرور (5) دقائق فقط على بداية المباراة عن طريق الكسندر ميتروفيش من ضربة رأسية أخفق حارس منتخب سويسرا بالتصدي لها، ونجح جرانيت تشاكا نجم فريق الارسنال الإنجليزي في تسجيل هدف التعادل، بتسديدة قوية في (د.52) وخطف (رجل المباراة) شيردان شاكيري هدف الفوز الثمين لمنتخب بلاده سويسرا في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة(د.90) بعد انطلاقه بسرعة من وسط الملعب مستحوذاً على الكرة الطويلة ليواجه حارس صربيا ويودع الكرة بكل مهارة ورهاوة، مهدياً فريقه أول فوز في البطولة بعد التعادل الثمين أمام منتخب البرازيل في الجولة الأولى، وشهدت المباراة المثيرة في على مدار الشوطين عديد الهجمات المتبادلة والفرص المحققة للتسجيل أبرزها تسديدة سمايلي (د.10) تمر من جانب القائم لمرمى صربيا، وهدف يضيع على سويسرا (د.40) رد عليها كاديتش بتسديدة قوية (د.45+2) أعلى العارضة بقليل، وفي الشوط الثاني الذي تألق فيه لاعب سويسرا بصورة ملفتة كاد الأخير عند (د.58) من إضافة الهدف الثاني لولا تدخل العارضة، ودخل المباراة في منعطف مهم بهجمات خطرة لسويسرا وتسجيلها هدف الفوز الثمين لشاكيري الذي تلقى البطاقة الصفراء بعد خلع قميصه فرحاً بالهدف، لتنتهي المباراة بفوز مستحق وثمين والتي أعطتهم الحظوظ الكبيرة بالتأهل للدور الثاني. 

عناوين متفرقة وردود الأفعال والآراء وأهم التعليقات

** مدرب كوستاريكا : بذلنا قصارى جهدنا امام البرازيلاشاد مدرب منتخب كوستاريكا أوسكار راميريز في الاداء الذي قدمه اللاعبون خلال مواجهة منتخب البرازيل في منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات لكأس العالم 2018 وصرح راميريز قائلاً  “أنهم بذلوا قصارى جهدهم أمام منتخب البرازيل، كان لدينا خطة في تلك المباراة تتمثل في محاولة السيطرة على البرازيل، مع الاستفادة من كل فرصة لمحاولة التسجيل”  وأضاف “في الشوط الأول تحديدًا كانت لدينا فرص خطيرة، ولكن لم ننجح في تحويلها إلى أهداف، في الشوط الثاني أجرت البرازيل تبديلات أدت إلى تعقيد الأمور أمامنا، حاولنا الاقتراب من المرمى طيلة دقائق المباراة، حاولنا الحفاظ على تعادلنا حتى الدقيقة 90، ولكن ماذا كان في إمكاننا أن نفعل أكثر من ذلك؟ نحن نواجه ثاني أفضل منتخب في العالم حسب تصنيف الفيفا، ومن ثم لم يكن لدينا الكثير من الخيارات المتاحة”.

** مدرب نيجيريا : أدينا ما علينا وفزنا باستحقاق 

ا

أشاد المدرب الألماني لمنتخب نيجيريا روهر في الفوز الذي حققه النسور على منتخب أيسلندا  صرح روهر قائلا :”لم أكن راضيًا في الشوط الأول، لم نلعب بشكل جيد، ولم نقدم شيئا جيدا في الهجوم، في الشوط الثاني كنا أفضل بكثير ، أدرك اللاعبون أنهم اضطروا  للقتال من أجل الحفاظ على أمل التأهل”. وأضاف “أيسلندا فريق قوي، ويلعبون بتنظيم، كنا نعرف ذلك وأعتقد أننا في الشوط الثاني كنا نستحق الفوز”

** تصريحات مثيرة من مدرب ايسلندا بعد الخسارة من نيجيريا  

علق هيمير هالجريمسون المدير الفني لمنتخب ايسلندا على خسارة منتخب بلاده بهدفين دون رد على يد نيجيريا مساء اليوم الجمعة في كأس العالم  و قال المدرب عقب المباراة  ” انها حقيقة غريبة, مازلنا في الصراع على التأهل, لم نكن نعتقد أننا سنترك المونديال دون تلقي خسارة والهزيمة دائما يكون من الصعب ابتلاعها . واضاف ” نحن فقط بحاجة للفوز على كرواتيا وهو بالطبع أمر يسهل قوله عن فعله “. و اكمل مؤكدا “لقد واجهنا كرواتيا 4 مرات في 4 سنوات ويمكن القول أننا مثل زوجين يحاولا أن يصلا للطلاق و لكنهما يلتقيان مجددا, كرواتيا قدمت مباراتين جيدتين للغاية في المونديال والمباراة الأخيرة ضد الأرجنتين كانت مثال رائع لكرة كرواتيا الجميلة لكن هناك ثقة في أنفسنا لأننا كنا نسبقهم في التصفيات و تغلبنا عليهم فعلا في ايسلندا”  

** مدرب صربيا بعد السقوط أمام سويسرا: لا شيء مستحيل في الحياة 

في أول رد فعل من مدرب صربيا بعد الخسارة من سويسرا بهدفين لواحد مساء يوم الجمعة في الجولة الثانية من دور المجموعات علق ملادين كرستايتش على خسارة صربيا على يد سويسرا بهدفين لهدف مساء الجمعة في الجولة الثانية من دور المجموعات بكأس العالم روسيا 2018 وقال في تصريحات صحفية بعد المباراة “بالطبع أزعجنا المنتخب السويسري بهدف التعادل, كانت الأمور متساوية  ربما كانوا يستحوذون على الكرة أكثر و لكن مع التعادل 1-1 حاولنا الهجوم للتقدم من جديد.” مضيفاً ” قمت بتغيير لاعب وسط مدافع بلاعب وسط هجومي و لكن لسوء الحظ استقبلنا هدفا في الدقيقة 90 من هجمة مرتدة، هذه هي كرة القدم , لم نستغل بعض الفرص التي سنحت لنا و لكني اظن ان اللاعبين قدموا كل ما لديهم في الملعب ” و اكمل ” منذ اليوم الأول للقرعة, الكل ظن أن البرازيل قد تكون المرشحة للصعود على رأس المجموعة بل و الفوز بالمونديال” . و انهى مدرب صربيا تصريحاته بالقول” نحن الآن في وضعية تجبرنا على الفوز ضد البرازيل في الجولة الاخيرة و سنركز و سنفعل ما يمكننا فعله و سنحاول الفوز , لا شيء مستحيل في الحياة “.

** مدرب سويسرا: سعداء بانتزاع الفوز على صربيا في مباراة مثيرة 

أعرب فلاديمير بيتكوفيتش مدرب المنتخب السويسري، عن سعادته بانتزاع فوز على منتخب صربيا القوى، ووصف المباراة، التي جمعت بين الفريقين الليلة في ثاني جولات المجموعة الخامسة بكأس العالم لكرة القدم، بأنها كانت “مثيرة”. وقال بيتكوفيتش في تصريحات عقب انتهاء المباراة بفوز سويسرا بهدفين لواحد، ونقلتها وكالة الأنباء الإسبانية “كانت مباراة مثيرة على أقل تقدير.. شعرت بفرحة عارمة بعد الهدف الأول لأنه كان جميلا للغاية. هدف رائع و  بعد الشوط الأول، لم يصدق أحد أننا قادرون على قلب النتيجة”. وأضاف “فعلنا أمورا جيدة وأخرى سيئة.. على سبيل المثال رغم أننا كنا متأخرين في النتيجة اعتقد أننا كنا الفريق الأفضل داخل الملعب” مؤكدًا على ما وصفه بالصلابة الذهنية للاعبين. وقال “المهم أننا طورنا عقلية الفوز، حتى عندما نتأخر في النتيجة، لابد من التحلي بالإيجابية ومحاولة الفوز، أظهرنا تلك الروح في مباريات أخرى، حتى أمام البرازيل، دائما ما كان رد الفعل حاضرا وهذه نقطة ايجابية للفريق”. وأشار المدرب السويسري في ختام تصريحه، إلى أنه حاول بث روح إيجابية في نفوس اللاعبين بين شوطي المباراة، وقال “كان لابد من التحلي بالتفاؤل، وقد كان رد الفعل حاضرا وتمكنا من قلب الطاولة في الشوط الثاني، أخبرت اللاعبين بأن التعادل لن يكون مرضيا بالنسبة لي وسار كل شيء على ما يرام”.

**  كرستايتش : سنلعب أمام البرازيل من أجل الفوز فقط

أعرب ملادين كرستايتش مدرب منتخب صربيا عن حزنه وأسفه للخسارة التي مني بها منتخب صربيا في الدقائق الأخيرة من مواجهة سويسرا والتي انتهت بفوز الأخيرة (1-2)  وقال بعد هذه الخسارة لابديل أمامنا سوى تحقيق الفوز على حساب البرازيل في الجولة الأخيرة للمجموعة الخامسة من أجل التأهل للدور الثاني من كأس العالم لكرة القدم المقامة في روسيا. وأشار كرستايتش  في تصريحات عقب مباراة سويسرا نقلتها وكالة الانباء الاسبانية “نحن في موقف صعب يتطلب الآن الفوز على البرازيل في الجولة الأخيرة. سنركز على ذلك ونبذل كل ما بوسعنا لتحقيق الفوز. لا شيء مستحيل في  كرة القدم” مؤكداَ ” الخسارة من سويسرا  وضعتنا في الموقف الصعب”.

** مدرب سويسرا يشيد بأداء شاكيري بعد الفوز على صربيا

اشاد المدرب البوسني “فلاديمير بيتكوفيتش” المدير الفني لمنتخب سويسرا، بأداء لاعبه “شيردان شاكيري” في مباراة فريقه أمام صربيا التي جرت  مساء أمس الجمعة على ملعب “كالينينجراد” ضمن لقاءات الجولة الثانية لمباريات المجموعة الخامسة، وكوستاريكا، التي نجخ فيها صربيا بقلب الطاولة على المنتخب الصربي والفوز عليه بهدفين لواحد وقال بيتكوفيتش عقب نهاية المباراة في تصريحات نشرتها صحيفة “ليكيب” الفرنسية “لقد كانت مباراة مثيرة، لقد تأخرنا بهدف، وبعد ذلك نجحنا في العودة في النتيجة”. وأضاف” لم يتوقع أحد أننا يمكن أن نلعب بهذه الطريقة، لقد أظهرنا قدراتنا والعقلية التي نمتلكها لقد تمكنا من العودة في النتيجة مجددًا بعدما تأخرنا مثلما حدث في مباراة البرازيل”. وأتم “لقد وجدنا الكثير من المساحات، وشاكيري لعب بشكل جيد جدًا في الشوط الثاني، لقد تطور كثيرًا، وتحرك كثيرًا داخل الملعب، ويجب أن تكون هذه المباراة نقطة انطلاق له”.

** أسرع هدف لصربيا

بتسجيل مهاجم صريبا ميتروفيش لهدف منتخبه ضد سويسرا في الدقيقة (5) من المباراة يكون بذلك أسرع هدف لمنتخب صربيا في تأريخ كأس العالم في مرمى سويسرا. 

**التشكيلة الأصغر عمراً

سجل منتخب نيجيريا أسمه في ارشيف كأس العالم بكونه معدل أعماره هي الأصغر بين المنتخبات (32) المشاركة في مونديال روسيا، كما عد حارسه ثاني أصغر حارس مرمى في تأريخ كأس العالم منذ إنطلاقها. 

** نيمار يكشف عن سبب بكائه عقب الفوز على كوستاريكا

أكد نجم المنتخب البرازيلي نيمار الذي انخرط في البكاء على أرضية ملعب سانبطرسبرج عقب الفوز المتأخر للبرازيل على كوستاريكا بهدفين نظيفين أن هذه الدموع هي ” دموع الفرح والفوز وانتزاع الإنتصار”. 

** كوتينيو : فريقنا تحلى بالصبر من أجل الفوز

أبدى أفضل لاعب في مباراة البرازيل وكوستاريكا كوتينيو لاعب برشلونة الإسباني، عن سعادته بتحقيق الفوز المثير في الدقائق الأخيرة، وأضاف في تصريح صحفي عقب نهاية المباراة” فريقنا تحلى بالصبر بعد ضيع الكثير من الفرص، وتمكنا في الأخير من تحقيق الفوز الثمين، على منافس لم يكن سهلاً طيلة دقائق المباراة” 

** فرحة هيستيرية تُسقط تيتي أرضا

احتفل المدير الفني للمنتخب البرازيلي لكرة القدم  تيتي بطريقة جنونية عقب تسجيل لاعب السيليساو ، الدولي كوتينيو هدف فريقه الاول بعد طول انتظار في الدقائق الاخيرة قبل أن يحسم البرازيليون اللقاء بثنائية نظيفة ضمن منافسات المجموعة الخامسة في المونديال الروسي .  كان المدير الفني يركض على ارض الملعب من فرحته قبل ان يتعثر ويسقط ارضاً ، ليهرع حارس السيتي اندرسون اليه ويساعده بالنهوض  بعد فرحة هيستيرية من المدرب البرازيلي.

أحمد موسى: قاتلنا حتى النهاية أمام إيسلندا ** 

أكّد نجم منتخب نيجيريا احمد موسى أن فريقه ناضل حتى النهاية من أجل الفوز على منتخب ايسلندا (0-2) وتعزيز حظوظ تأهله إلى الدور الثاني لكأس العالم 2018 . وقال موسى في حديث تلفزيوني: “قاتلنا انه يجب ان نحقق الفوز وان نناضل حتى نهاية المباراة، وهذا ما حصل”.

** الثنائية الرابعة 

حفل اليوم التاسع من البطولة (الجمعة 22/6) (الجولة الثانية) تسجيل الثنائية الرابعة في منافسات مونديال روسيا، عن طريق لاعب نيجيريا أحمد موسى وهدفين رائعين في مرمى أيسلندا، وهي الثنائية الرابعة بعد (3) ثنائيات في الجولة الأولى بدأها لاعب روسيا النجم الشاب تيشريشيف في مرمى المنتخب السعودي في لقاء الإفتتاح عن المجموعة الأولى، ثم ثنائية النجم رونالدو البرتغالي في مرمى اسبانيا، ومهاجم إسبانيا ديغو كوستا في مرمى البرتغال لحساب المجموعة الثانية. 

مواجهات اليوم السبت  23/ 6 (اليوم التاسع من المونديال) 

3 عصراً / لقاء المنتخبين البلجيكي التونسي  لحساب المجموعة السادسة، التي سيحتضنها ملعب انكريت ارينا، بقيادة الحكم  الامريكي جاير أنتونيو.

6 مساءً / منتخب كوريا الجنوبية بمواجهة المنتخب المكسيكي، لحساب المجموعة الرابعة، في ملعب روستوف أرينا ، بقيادة الحكم  الصربي ميلوراد مازيك .

9 مساءً / اللقاء الأخير في اليوم الثامن من البطولة ويجمع منتخبي ألمانيا والسويد  ملعب فينشت الأولمبي بتحكيم البولندي سيمون مارسينياك.       

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان