النجف نيوز – فريقي بيئي من النجف الأشرف يزور إحدى مدارس النازحين ويضع العديد من المؤشرات الغير صحية

فبراير 20, 2015
18

زار فريق من دائرة بيئة محافظة النجف الأشرف إحدى مدارس النازحين الواقعة على طريق (ياحسين) وهي مدرسة (سهل نينوى) الابتدائية والتي بشغلها (560) تلميذ وتلميذة ,والتي تعاني العديد من المشاكل الصحية والبيئية.

وقال مدير إعلام البيئة سلام كمال الدين إن: فريق بيئي زار إحدى مدارس النازحين الواقعة في طريق ياحسين قرب عامود (165) والتي تعاني العديد من المشاكل الصحية والبيئية ومنها ان هناك (11)  خيمة في المدرسة جميعها غير صالحة للغاية التي وجدت من أجلها لان بعض الخيم قد تضعضعت وتحطمت أعمدتها ومفاصلها بفعل الرياح بما فيها خيمة الإدارة  التي سقطت كليا” الأمر الذي اضطر الإدارة إلى استخدام واحدة من الخيم كإدارة.

 وأضاف كمال الدين أن: تجميع الطلبة في الأعداد القليلة المتبقية من الخيم سيؤدي إلى رفع أعداد الطلبة في الصف الواحد إلى (90 ) طالب وطالبة ,وهذا له نتائج سلبية أولها انتشار الأمراض الانتقالية بين الطلبة ، و انبعاث روائح كريهة في الصفوف لرداءة التهوية .وصعوبة السيطرة التربوية على هكذا عدد من الطلبة, وكذلك أرض المدرسة ترابية مما يعني بأنها ستتحول إلى طينية خلال موسم الأمطار وبالتالي سيتسبب ذلك في صعوبة تنقل الطلبة والكادر التعليمي إن لم نقل استحالة التنقل والحركة .

وبين كمال الدين أن: دورات المياه عبارة عن كرفان عالي بدون سلم داخلها أبواب محطمة ومغاسل ينعدم فيها الماء وتفتقر كذلك إلى التصريف الصحيح لأنها غير مربوطة بشبكة تصريف مجاري أو بخزان (سبتتنك) ويتم تصريف الفضلات في العراء مما يسبب في انبعاث الروائح الكريهة واحتمال انتشار الأمراض وارد وبسهولة, وأيضا المدرسة عموما “تخلو من الماء سواء” للشرب أو للغسل ويوجد خزان ماء واحد خالي من الماء غير مربوط بأنابيب أو شبكة إسالة.

26-11-2014-s-12-400x265-5379990

26-11-2014-s-11-1563951

26-11-2014-s-13-4536307

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان