النجف نيوز – طوكيو: لن يثنينا الإرهاب عن دخول السوق العراقية

مارس 6, 2014
18

بغداد ـ علي موفق

اكدت اليابان ان الاوضاع الامنية لن تثني شركاتها عن دخول السوق العراقية.

وقال السفير الياباني لدى العراق  كازويا ناشيدا: ان الاوضاع الامنية لن تثني شركات بلاده عن الدخول الى اسواق العراق وتنفيذ المشاريع الخدمية،  لاسيما في مجالات البنى التحتية والكهرباء والطاقة والسيارات، مبينا ان التعاون مع الجانب العراقي اثمر عن توقيع احد اكبر العقود لتنفيذ مشروع ماء البصرة الستراتيجي من قبل شركة (هيتاشي) اليابانية.

واشار الى توسع التعاون الاقتصادي مع العراق ليصل الى خمسة مليارات دولار، مؤكدا ان الجانب الياباني يعتقد ان العراق تحول من مرحلة اعادة الاعمار الى العمل الاستثماري.

تفاصيل موسعة

افصحت السفارة اليابانية في العراق عن ان الاوضاع الامنية لن تثني شركات بلادها عن دخول السوق العراقية، فيما اكدت وزارة البلديات والاشغال العامة تقديم جميع التسهيلات المطلوبة لتوسيع نشاط تلك الشركات الخاص بمشاريع البنى التحتية. 

وقال وزير البلديات والاشغال العامة عادل مهودر في كلمته خلال مؤتمر المياه العراقي ـ الياباني الثاني  امس الاثنين: ان تحسن الاوضاع الامنية في البلاد زاد من رغبة الشركات اليابانية للدخول في السوق العراقية، لافتا الى ان الوزارة كانت تعاني مشكلة في سوء تنفيذ المشاريع الستراتيجية نتيجة ضعف خبرة وتخصص الشركات المنفذة لها، وهو ما دعاها للتركيز في تعاقداتها على الشركات الاجنبية ومنها اليابانية فضلا عن الشركات الرصينة في القطاع الخاص العراقي لتحقيق المنافسة بين الطرفين، منوها بأن الحكومة تعد الشركات اليابانية في مقدمة تلك التي تعمل على جذبها لتنفيذ المشاريع لاسيما بمجال البنى التحتية.

من جانبه، اوضح رئيس هيئة الاستثمار الوطنية، سامي الاعرجي بكلمة خلال المؤتمر ان الحكومة تعمل على زيادة التواصل الجاد مع الشركات اليابانية لتطوير اقتصاد البلاد، منبها على ان الهيئة ستبذل جهودا كبيرة في الجانب الاستثماري لتنفيذ مشاريع المياه لتحقيق الاستخدام الامثل لها كون العراق مهددا خلال العقدين المقبلين بحصول شحة كبيرة بالمياه بدرجة خطيرة، ما يستدعي حث الخطى لتفادي تلك المشكلة، مشيرا الى ان ذلك دعا الحكومة الى تأسيس المجلس الاعلى للمياه برئاسة رئيس الوزراء للنظر في كيفية الاستعمال الامثل للمياه من خلال انشاء السدود والخزانات وترشيد الاستخدام في المجالين الزراعي والصناعي.

مدير دائرة التخطيط في وزارة البلديات، عامر خليل اشار بكلمته الى رفع نسبة المخدومين بالماء الصالح للشرب من 55 بالمئة بعد العام 2003 الى 82 بالمئة، لافتا الى تواصل العمل في تنفيذ 41 مشروعا ستراتيجيا للماء، والتي سيؤدي اكمالها الى رفع نسبة المخدومين الى 90 بالمئة، مع وجود 20 مشروعا في قيد الدراسة، معربا عن امله بدخول الشركات اليابانية بقوة لتنفيذ هذه المشاريع.

الى ذلك اوضح مدير دائرة المجاري في وزارة البلديات، فؤاد خضير ان الاعوام القليلة الماضية شهدت زيادة مضطردة في المشاريع والتخصيصات المرصودة لتنفيذ شبكات الصرف الصحي ما ادى الى زيادة نسبة المخدومين، مشيرا الى احالة اكثر من 50 مشروعا للصرف الصحي على التنفيذ خلال العام الماضي بعد تخصيص مبلغ 995 مليار دينار.

من جانبه، قال السفير الياباني لدى بغداد  كازويا ناشيدا على هامش المؤتمر : ان الاوضاع الامنية لن تثني شركات بلادي عن الدخول الى اسواق العراق وتنفيذ المشاريع الخدمية لاسيما بمجالات البنى التحتية والكهرباء والطاقة والسيارات، مبينا ان التعاون مع الجانب العراقي اثمر عن توقيع احد اكبر العقود لتنفيذ مشروع ماء البصرة الستراتيجي من قبل شركة (هيتاشي) اليابانية.

واشار الى توسع التعاون الاقتصادي مع العراق ليصل الى خمسة مليارات دولار، مؤكدا ان الجانب الياباني يعتقد ان العراق تحول من مرحلة اعادة الاعمار الى العمل الاستثماري والحكومة اليابانية لديها استعداد لتقديم قروض اخرى للمساعدة في هذا المجال، بيد ان الشركات اليابانية ما زالت تواجه مشاكل في النظام المالي والضرائب والجمارك في العراق ما يدعو الحكومة الى اتخاذ اجراءات لتسهيل عمل تلك الشركات.

 (الصباح)

التصنيفات : ارشيف الاخبار
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان