امين مسجد الكوفة يشيد بتجربة التكامل بين العتبات المقدسة والمؤسسات الأكاديمية

بواسطة عدد القراءات : 51
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
امين مسجد الكوفة يشيد بتجربة التكامل بين العتبات المقدسة والمؤسسات الأكاديمية

 اكد امين مسجد الكوفة والمزارات الملحقة به السيد محمد مجيد الموسوي في كلمته عبر الإنترنت في المؤتمر العلمي الدولي الأول الذي أقامته جامعة جابر بن حيان الطبية بالتعاون مع آمانة مسجد الكوفة المعظم اكد ان تجربة التكامل بين العتبات المقدسة والمؤسسات الأكاديمية تستحق الاحترام.

 

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين / والصلاة والسلام على رسوله الصادق الأمين / وعلى آله الغر الميامين

 

السيد رئيس جامعة جابر بن حيان الطبية المحترم / السادة رؤساء الجامعات المشاركة الأساتذة الباحثون والضيوف الكرام  / السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

  نيابة عن جميع العاملين في أمانة مسجد الكوفة والمزارات الملحقة به / نحييكم في هذا الصباح الرمضاني المبارك / من مدينة سيد البلغاء وحرم أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام) / مدينة الكوفة / متمنين لكم ولذويكم السلامة والعافية وقبول الصيام وصالح الاعمال / وبودي أن أهنئ السيد رئيس جامعة جابر بن حيان الطبية وجميع الاساتذة العاملين على إقامة هذا المؤتمر / في هذا الظرف الاستثنائي الذي يمر به العالم من تفشي لوباء كورونا / وما نتج عنه من تغيير في نمط عيشنا جميعاً.

 

لاشك بان الانسان حاول ومنذ نشأته على الارض / استكشاف العلوم المختلفة التي تساعده على البقاء سليماً متعافياً / ليتمكن من اداء رسالته التي أوجده الله تعالى لها وهو القائل (هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ) / ومن أهم هذه العلوم كانت محاولاته تجنب اصابته بما يعكر عليه صفو عيشه من الامراض أو الكوارث الطبيعية / ونحن عندما نستعرض التاريخ لا يمكن لنا أن نغفل دور بلاد الرافدين أو العراق / الذي يعتبر مهداً للحضارة الانسانية / ونرى بأن هناك كثيراً من النصوص السومرية والبابلية ورقوماً طينية / تستعرض القوانين التي تحدد ما يمكن أن يسهم في المحافظة على صحة وسلامة المجتمع وقت ذاك / وهذا الحال لا يختلف عما موجود في الحضارات الاخرى كالفرعونية والآسيوية .

 

 لقد استمر الانسان في محاولة تعلم تلك العلوم في مختلف العصور / واختص الأنبياء وبعض العارفين / باتخاذ هذه العلوم في معالجة من يمرض بما يلهمهم الله تعالى من معرفة ومن الملاحظة والتجربة جيلاً بعد جيل / حتى جاءت الحضارة الاسلامية واتسعت حدود دولتها وامتزجت علومها بعلوم الرومان وبلاد فارس / وتغيرت ملامح المجتمع الاسلامي بعد أن بدأت تتشكل الدولة الاسلامية الحديثة خارج حدود جزيرة العرب في مدينة الكوفة / بعد أن أصبحت عاصمة الدولة الاسلامية الجديدة وقد ساعدت شخصية الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام) وعلومه الجمة على تأسيس نواة معرفية كبيرة / كيف لا وهو القائل (لقد علمني رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ألفَ باب يفتح كلُ بابٍ ألفَ باب. )  وأصبح جامع الكوفة مدرسة للعلوم المخلفة / وازدادت حلقات الدرس المختلفة فيه حتى عصر الامام ابي عبد الله جعفر بن محمد الصادق عليه السلام / قبل انتقال مركز المعرفة الى بغداد قبل اواسط القرن الثاني الهجري / كما ساعدت حركة الترجمة بعد ذلك لكتب اليونان والرومان على زيادة معرفة الأطباء العرب المسلمين في طرق الوقاية والمعالجة من الأمراض المختلفة / وتزخر المكتبات بمئات المؤلفات الخطية للفلاسفة المسلمين من الرسائل أو المجلدات الطبية مثل كتاب الحاوي للرازي وبقية مؤلفاته التي بلغت قرابة خمس وستين كتاباً / أو ما تركه أبن سينا وأحمد بن إبراهيم الجزار أو سليمان بن حسان  - المعروف بابن جلجل وغيرهم

 

سادتي الكرام

 

يأتي هذا المؤتمر المبارك متزامنا مع جائحة عالمية لفايروس مجهري جديد / لا يختلف سواء كان من فعل مختبرات العلوم البحثية العسكرية للدول العظمى / التي تحاول جاهدة السيطرة على العالم بأساليب مختلفة / على حساب بني البشر أو جاءت نتيجة لابتعاد الانسان عن الفطرة السليمة التي فطره الله عليها وطغيانه ليريه الله قدرته عليه / مما يتطلب توحيد الابحاث والجهود من الجميع في التصدي لهذا العدو الجديد / وكان من دواعي السرور المشاركة معكم في هذا المؤتمر متمنين التوفيق للجميع / وأن يحقق الغاية من إقامته في وقت تناقصت فيه الحركة الثقافية والعلمية / لما فرضته اجراءات الحجر المنزلي من ضوابط خاصة وتقييد للحركة  / لقد كانت تجربة التكامل بين المؤسسات الأكاديمية والعتبات المقدسة في الاعوام الماضية تجربة تستحق التقدير / لكنها لم تلبي الطموح في الوصول الى نتائج علمية ملموسة يمكن أن يستفيد المجتمع من خلالها بعلوم الباحثين والدارسين في الجامعات العراقية / وامكانية تبني هذه العتبات لتلك البحوث وتطبيقها على أرض الواقع / ونأمل أن يكون ذلك بشكل أفضل في المستقبل لتعم الفائدة للجميع .

 

أخيرا اجدد ترحيبي بالباحثين الكرام وبمن يستمع الينا في كل مكان متمنيا التوفيق للجميع / كما أجدد شكري وتقديري لجامعة جابر بن حيان الطبية ولرئيسها الاستاذ الدكتور محمد باقر فخر الدين / وللعاملين على إقامة هذا المؤتمر / ويسرني أن أهنئ الجميع بقرب حلول عيد الفطر المبارك سائلين الله  السلامة للجميع 

 

 وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 محمد مجيد الموسوي

 

أمين مسجد الكوفة والمزارات الملحقة به