شيوخ عشائر ميسان تتفق على البراءة من كل شخص يقتل أو يحرق ويعتدي على المال العام والخاص

بواسطة عدد القراءات : 225
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ارشيف ارشيف

عقدت شيوخ ووجهاء عشائر محافظة ميسان، اجتماعا طارئا لمناقشة الاوضاع الرهانة التي تمر بها البلاد ومدينة العمارة. وصدر بيان للشيوخ المجتمعين في مضيف الشيخ محمد عباس محمد العريبي أمير عشائر البومحمد اليوم الاحد، جاء فيه ان " شيوخ ميسان اتفقت على البراءة من العشائرية من كل شخص يقتل أو يحرق أو يعتدي على المال العام والخاص والحفاظ على سلمية التظاهرات". في مايلي النقاط التي اتفقت عليها الشيوخ: 1 - منع العنف والحرق والاعتداء على مؤسسات الدولة الامنية والخدمية. 2 - البراءة العشائرية من كل شخص يقتل أو يحرق أو يعتدي على المال العام والخاص. 3 - عدم التعرض والاعتداء على منزل أو ممتلكات أو عائلة أي شخص تختاره الدولة للتصدي للعمل السياسي الحالي. 4 - نشجب وندين الاعتداء على منزل الأستاذ محمد شياع السوداني واعتبار ذلك من ضمن الجرائم الارهابية 4 إرهاب. 5 - تتعهد شيوخ العشائر كافة بهدر دم كل من تثبت إدانته بهذه الجريمة وطردهم من العشيرة وعدم السماح لأي عشيرة أن تظمهم اليها. 6 - بالنسبة للأشخاص الذي تم ارتكابهم جريمة قتل الشهيد وسام العلياوي المحمداوي والذي عددهم 14 شخصا من مختلف العشائر تم هدر دماءهم من قبل شيوخ عشائرهم وإعلان البراءة منهم ولا يسمح لأي شخص الدفاع عنهم 8 - تعتبر جريمة الاعتداء على المعلمين والمدرسين وموظفي الدولة كافة جريمه ارهابيه 4 إرهاب وستقوم العشائر بطرد الشخص المعتدي من العشيره وإبلاغ السلطات الامنيه عنه وسوف يعقد اجتماع آخر غدا في مضيف عشيرة البو دراج مضيف الشيخ صلال الدراجي لمتابعة الضروف الراهنه ومن الله التوفيق.

الأكثر شعبية